وسائل الإعلام

مقال صحفي

مسابقة روكا "تحدي اليوم الواحد" تكرم المواهب العمانية

مسقط،15 أكتوبر 2018: أعلنت مسابقة "تحدي اليوم الواحد للتصميم" بنسختها الثانية، والتي ضمت أكثر من 120 متسابقاً موهوباً من جميع أنحاء عمان، فوز المتسابق محمد البلوشي بالمركز الأول في المسابقة. ونيابة عن الجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عمان، قدم البلوشي مشروعه، في مجمع كيمجي رامداس انفرا وسط منافسة قوية وفي غضون مهلة زمنية محدودة قدرها تسع ساعات، وحصل على جائزة قيمتها 600 ريال عماني.

وتعليقاً على الموضوع، قال عضو لجنة التقييم، السيد مسعود رضا: "لقد أعجبت اللجنة ببساطة التصميم ووضوح التركيز على تلبية احتياجات المرضى محدودي القدرة على الحركة. ويهتم التصميم بتلبية الاحتياجات الأولية وتعزيز حياة المرضى ومعالجة المشكلات المتعلقة بالخصوصية".

وتقدم المسابقة تحدياً شيقاً للمصممين والمهندسين المعماريين الشباب، وتحفز المواهب المحلية في سباقها مع الزمن لتصميم مفاهيم مبتكرة تتماشى مع مجموعة منتجات معدات الحمامات من روكا. وتضمنت المسابقة هذا العام عمل تصاميم تعزز تجربة المرضى الذين يعانون من محدودية القدرة على الحركة في المستشفيات لتحسين جودة حياتهم ومنحهم الخصوصية الكافية.

وتعبيراً عن سعادته بالتصاميم التي قدمتها المواهب المحلية، قال السيد شينغابا، الرئيس التنفيذي للعمليات في كيمجي رامداس إنفرا: "يسعدنا التعاون مع شركة روكا في إطار هذه المنصة المصممة للمهندسين المعماريين والمصممين الناشئين. تهتم مجموعة كيمجي رامداس بتمكين المواهب المحلية وتعزيز تجربتها التعليمية، ويعد هذا المجال مساحة قوية للاستثمار بالنسبة لنا. لا تقتصر مسابقة "تحدي اليوم الواحد للتصميم" على تقديم تجربة تعليمية فريدة بل توفر للطلاب والمحترفين فرصة مميزة ليتحدوا أنفسهم والوصول إلى مستويات جديدة بالإضافة إلى منحهم فرصة الحصول على جوائز مميزة خلال يوم عمل واحد فقط".

وفازت بالجائزة الثانية المتسابقة ابتهاج الحاتمي عن مشروعها " Smart Product"، وحصلت على 400 ريال عماني. وفي إطار تعليقها على هذا الفوز، قالت سوميترا تشاترجي، عضو لجنة التقييم: "يقدم التصميم حلاً عالي الجودة لاستخدام المرضى للحمامات ويعكس هدف مسابقتنا في تعزيز تجربتهم بصورة شاملة".

وفازت ولاء البلوشي من شركة "كوردوف عمان" بالمركز الثالث وحصلت على جائزة نقدية بقيمة 200 ريال عماني عن تصميمها " Gentle’".

وقال المهندس المعماري هلال البلوشي، أحد أعضاء لجنة التحكيم: "كان تصميم ولاء تصميماً استثنائياً ويضم خصائص تساعد المرضى على خدمة أنفسهم ومنحهم قدر أكبر من الخصوصية والراحة والاكتفاء الذاتي".

وفي إطار التزامها بتقديم تصاميم مبتكرة، تنظم شركة روكا هذه المسابقة بهدف دعم المواهب الشابة في بداية مشوارها المهني. وقد أطلقت الشركة هذه المسابقة عالمياً في 2015 لتوفير مساحة للمصممين والمهندسين المعماريين لتطوير أفكارهم الإبداعية واكتساب الخبرة فضلاً عن استعراض المشاريع الفائزة.

وتوسعت مسابقة روكا "تحدي اليوم الواحد" هذا العام لتشمل دولاً جديدة هي البرتغال وروسيا وسلطنة عُمان والمملكة المتحدة والصين. واستضافت النسخة الأولى البرازيل وسنغافورة وبولندا وبلغاريا. وانضمت إليها مؤخراً الإمارات العربية المتحدة التي استضافت المسابقة للمرة الثالثة وهونغ كونغ التي استضافتها للمرة الرابعة. أما اسبانيا، التي تعد مهد انطلاق مسابقة روكا" تحدي اليوم الواحد"، فقد احتفلت مؤخراً بانطلاق المسابقة بنسختها السابعة.

مسابقة "تحدي اليوم الواحد للتصميم" هي مسابقة تصميم تقام في مدن مختلفة حول العالم. يشارك في المسابقة طلاب ومحترفون شباب لا تتجاوز أعمارهم 30 عاماً في مجال التصميم والهندسة المعمارية لتصميم منتجات إبداعية ومبتكرة متعلقة بالحمامات تتماشى مع مجموعة معدات الحمام التي تنتجها الشركة. ومع الضغط عليهم لتصميم منتجات خلال تسع ساعات فقط، تسعى الشركة إلى تعزيز مواهب الشباب من خلال عرض تصاميمهم بعد تقييمها من قبل لجنة تحكيم من نفس البلد.

روكا هي شركة تعمل في مجال تصميم معدات الحمامات وانتاجها وتسويقها، وهذا يشمل مجموعة متنوعة من أرضيات السيراميك وبلاط الجدران التي يستخدمها المهندسون المعماريون ومصممو الديكور الداخلي. تأسست شركة روكا منذ أكثر من 100 عام وتضم حالياً أكثر من 23,600 موظف في 78 مصنع انتاج منتشرة في 170 مكان حول العالم. للمزيد من المعلومات حول المسابقة يمكنك زيارة www.roca.com.

المجموعة :  التاريخ: