وسائل الإعلام

مقال صحفي

كيمجي رامداس تركب أول نظام واسع النطاق للطاقة الشمسية الضوئية على السطح بقدرة 1 ميجاوات في سلطنة عمان

في الوقت الذي تشرع فيه سلطنة عمان في تحقيق هدفها الطموح المتمثل في تحويل (30٪) من مصادر الطاقة إلى طاقة متجددة بحلول عام 2030 ، تضيف شركة كيمجي رامداس الزخم من خلال الإعلان عن شراكة إستراتيجية مع شركة نافاث للطاقة المتجددة ( Nafath RE ) ، إحدى الشركات الصغيرة والمتوسطة الرائدة في قطاع الطاقة المتجددة لتصميم ، تطوير ، تركيب وتشغيل أنظمة الطاقة الشمسية في سلطنة عمان . أقيم حفل توقيع الشراكة في فندق شيراتون عمان ، مسقط للإعلان عن تركيب أول نظام للطاقة الشمسية الضوئية على السطح بقدرة 1 ميجاوات في سلطنة عمان .

قال نايليش كيمجي ، عضو مجلس إدارة كيمجي رامداس ، في حديثه في هذه المناسبة " إن الطاقة الشمسية في سلطنة عمان هي في طور التوسع الهائل من قبل الحكومة لإستغلال الأسطح لإنتاج الكهرباء من العديد من التركيبات من خلال مبادرة ساحيم 2 (Sahim 2) . سنقوم نحن في كيمجي رامداس بالتعاون مع شركة نافاث للطاقة المتجددة ش. م. م. ببذل كل جهودنا في نقل الأعمال إلى الحدود الأكثر كفاءة والمساعدة في إنشاء قدرة طويلة الأجل ومحترمة تستفيد بكفاءة من الطاقة الشمسية الوفيرة التي تتمتع بها بلادنا . "

سيتم تنفيذ مشروع مبدئي في بركاء ، يتضمن تحديث عدة آلاف من الوحدات الضوئية من المستوى الأول للطاقة الشمسية الضوئية تغطي مساحة تزيد عن 5000 متر مربع . يجب أن تكون محطة الطاقة الشمسية قادرة على تغذية أي طاقة زائدة ناتجة عن محطة الطاقة الشمسية إلى الشبكة في أعقاب مبادرة ساحيم 2 التابعة لهيئة تنظيم الكهرباء ، سلطنة عمان . من المتوقع أن ينتج المصنع 1700 ميجا واط ساعة من الطاقة النظيفة سنوياً وهى مساهمة صغيرة في هدف سلطنة عمان المتمثل في اختراق مصادر الطاقة المتجددة بنسبة 30٪ بحلول عام 2030. وستكون المحطة قادرة على تقليل 1460 طناً من إنبعاثات ثاني أكسيد الكربون سنوياً .

قال عبد الله ناصر السعيدي ، الرئيس التنفيذي لشركة نافاث للطاقة المتجددة " يسعدنا حقاً أن نتشارك مع شركة كيمجى رامداس في تطوير سوق الطاقة الشمسية في سلطنة عمان بشكل مشترك . من خلال هذا المشروع المميز ، نعتزم إبراز قدراتنا على التصميم والتنفيذ والتي ستقضي شوطًا طويلاً في توسيع نطاق الطاقة الشمسية في سلطنة عمان . "

تتماشى هذه المبادرة مع رؤية كيمجى رامداس لبناء القدرات الوطنية وتشجع الشركات الصغيرة والمتوسطة على المنافسة في السوق العالمية . شركة نافاث للطاقة المتجددة التي أسسها ثلاثة من رواد الأعمال العمانيين الشباب في عام 2013م هي شركة رائدة في أنظمة الطاقة الشمسية الضوئية في سلطنة عمان . رئيسها التنفيذي ، المهندس عبدالله السعيدي حصل على جائزة أفضل رجل أعمال عماني من قبل ( ريادة ) في عام 2016م ، إلى جانب إثنين آخرين من الأعضاء المؤسسين ، المهندس مصعب الفارسي و المهندس ناصر الجابري .

قال رافي كومار دوليبالا ، الرئيس التنفيذي للعمليات في مجموعة كيمجى رامداس للبنية الأساسية ، " لقد أصبحت الطاقة الشمسية مصدراً متزايد الشعبية للطاقة المتجددة بسبب تقنيتها المتقدمة ومدى وصولها إلى السوق والقدرة التنافسية من حيث التكلفة . أظهرت البيانات العالمية أنه يتم تثبيت قدر أكبر من الطاقة الشمسية الضوئية من أي تقنية توليد أخرى . سوف نسعى في كيمجى رامداس إلى بذل كل جهودنا التسويقية لتحقيق أقصى قدر من القيمة المنقولة من هذه التكنولوجيا إلى قطاعات العملاء المختلفة . "

16/04/2019
المجموعة :  التاريخ: